معالي رئيس ديوان الوقف الشيعي يقيم صلاة العيد المبارك في جامع الصاحب (عج) في النجف الاشرف

 In اخبار الديوان, سلايدر

الاعلام والعلاقات العامة / النجف الاشرف

مع إشراقة اليوم الأول لشهر شوال الذي تجلت فيه فيوضات الرحمة الإلهية بأروع صورها، شهد جامع الصاحب (عجل الله فرجه) في النجف الاشرف ومنذ ساعات الصباح الأولى وقائع صلاة عيد الفطر المبارك بإمامة سماحة السيد علاء الموسوي رئيس ديوان الوقف الشيعي حيث توافد المؤمنون وجمع غفير من مجاهدي الحشد الشعبي وفي مقدمتهم سماحة الشيخ طاهر الخاقاني رئيس اللجنة العليا لدعم الحشد الشعبي في الديوان وقائد فرقة الامام علي القتالية الى جامع الصاحب لتتضرع إلى بارئها بخشوع وطاعة في أول أيام العيد السعيد .

وألقى سماحة السيد رئيس الديوان خطبة عبادية استهلها بهذه الاية الكريمة (وَإِن تَعُدُّوا نِعْمَةَ اللَّهِ لَا تُحْصُوهَا) وتحدث سماحته عن الشكر ومراتبه وجعل النعمة في موضعها وقال ” فيما مضى من ايام كنا نعيش في نعمة وافرة عظيمة متلاطمة وهي شهر رمضان وكلنا يشعر في هذا الشهر ان النعمة تحيط به من كل جهة، هذه النعمة وفق الكثير منكم لاستغلالها بالصيام والقيام والزيارات وصلة الارحام وبعض الخيرات، اليوم تتوج هذه النعمة بهذا العيد الذي من الله به علينا وهدية للمؤمنين بعد ان يكونو قد صامو شهرا كاملا، ففي هذا اليوم المنادي ينادي من جهة رب العزة والجلالة (اغدو الى جوائزكم) لان الامتحان الذي مررتم به في شهر رمضان فقد اديتم وصمتم وحفظتم السنتكم عن الحرام وجوارحكم من المحرمات، وان جوائز الله سبحانه وتعالى اعظم مما تتوقع فالجائزة الاعظم هي العتق من النار “.

وتحدث سماحته عن هذا اليوم الذي هو يوم تراحم وعيد بطاعة الله واضاف ” اهتمام الله عز وجل واهل البيت (عليهم السلام) وفي مقدمتهم النبي محمد (ص) بالرحم اهتمام عظيم جدا، فصلة الرحم في هذا اليوم وتصفية الاجواء بين الاخوة لتنزل الرحمة علينا جميعا ” وبعد الانتهاء من الخطبة توافد المؤمنون ومجاهدي الحشد الشعبي للسلام على سماحته وتهنئته بعيد الفطر المبارك.

 

Recent Posts

Leave a Comment